ريف دمشق

بسبب “التعفيش”.. الفرقة الرابعة تقتحم منزل جريح من عناصرها

داهمت الفرقة الرابعة في جيش الأسد، منزل عنصر جريح تابع لها، في ريف دمشق الغربي، وذلك بعد خلاف على مسروقات تم “تعفيشها” من منازل أشخاص مهجرين في مناطق أخرى.

وذكرت شبكة “صوت العاصمة” أن دوريات تابعة للفرقة الرابعة في قوات الأسد نفذت عملية دهم لمنزل أحد العناصر الجرحى في منطقة السكة على أطراف مدينة الكسوة غربي دمشق.

وبحسب الشبكة، جاءت المداهمات على خلفية اقتناء أحد عناصر الفرقة الرابعة الجرحى لكميات كبيرة من الأثاث المنزلي والأجهزة الكهربائية والخردوات بغرض الإتجار بها، وقد صادرت الدورية جميع المحتويات دون اعتقال صاحبها.

وأشارت المصادر إلى أن الدوريات تضم نحو 10 عناصر، نفذوا عملية الدهم بلباسهم المدني، معتمدين على سيارتين مدنيتين، وأخرى لنقل المصادرات.

وبحسب المصادر فإن الميليشيا التابعة للأمن العسكري المتمركزة في حي السكة على أطراف مدينة الكسوة، اعترضت على تنفيذ المداهمة في منطقة نفوذها من قبل الفرقة الرابعة، إلا أن العملية تمت دون أي تصادم أو شجار.

يذكر أن ظاهرة سرقة أثاث منازل المهجرين أو ما يعرف بـ”التعفيش” تنتشر بشكل كبير في مناطق نظام الأسد، في عدة محافظات، ويجري الإتجار بتلك المسروقات بشكل علني في المحال والأسواق، وحتى على مواقع التواصل، برضا كامل من حكومة الأسد.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق