أخبار سوريةإدلبحلبحمصدرعا

في الذكرى السنوية الثامنة للثورة.. المناطق المحررة تتجهز لمظاهرات حاشدة

دعا ناشطون ومجالس محلية في الداخل السوري إلى التظاهر اليوم، في الذكرى السنوية الثامنة للثورة السورية تحت شعار “الثورة مستمرة”.

ودعا المجلس المحلي في مدينة اعزاز بريف حلب، المدنيين إلى النزول إلى ساحة الحرية “فيوشر نت” بعد صلاة الجمعة مباشرةً، كما دعا “مكتب الحراك الثوري لمحافظة حمص” أبناء حمص المتواجدين في عفرين وريفها إلى التظاهر اليوم لمناصر مظاهرات درعا والوقوف مع إدلب.

من جانبه دعا مجلس محافظة حمص الحرة، السوريين إلى الالتزام بالعهد الذي قطعوه بداية الثورة، واحترام دماء الشهداء، مؤكداً في بيان له أن الثورة ستنتصر عاجلاً أم آجلاً.

بدوره طالب مجلس محافظة درعا الحرة في بيان وصل إلى وطن اف ام نسخة منه، الأحرار في سوريا للتظاهر اليوم، تضامناً مع الأهالي في درعا الخاضعة لسيطرة قوات الأسد، والمناطق التي تتعرض للقصف.

إلى ذلك، دعا “المجلس الإسلامي السوري” في بيان له، السوريين إلى التظاهر في كافة المناطق احتجاجاً على استمرار الأسد في القتل، كما دان العدوان الذي يستهدف الشمال المحرر.

كما تتجهز مناطق عدة في ريف إدلب اليوم، لخروج مظاهرات واسعة، حيث بدأ أهالي كل من معرة النعمان وبنش بالتجهيز للخروج تأكيداً على استمرار الثورة السورية.

يشار إلى أن “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” أصدرت تقريراً بمناسبة الذكرى السنوية الثامنة لانطلاقة الثورة، وثقت من خلاله استشهاد 223,161 شهيداً مدنياً منذ آذار 2011 وحتى آذار من العام الحالي، موثقين بالاسم ومكان وزمان القتل ونوعية السلاح والجهة التي نفذت عملية القتل.

كما وثقت الشبكة، 143,176 شخصاً لا يزالون قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري، حيث يتصدر ذلك “نظام الأسد” بنسبة 99%، مشيرةً إلى استشهاد 13,983 شخصاً تحت التعذيب في سجون الأسد.

 

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق