أخبار سوريةدرعا

“الفيلق الخامس” في درعا يهاجم حاجزاً للمخابرات الجوية في بلدة “السهوة”

هاجم أمس عناصر “الفيلق الخامس” حاجزاً تابعاً “للمخابرات الجوية” في بلدة السهوة بريف درعا الشرقي.

وذكر تجمع أحرار حوران عبر موقعه الالكتروني أن قائد الفيلق الخامس “أحمد العودة” المدعوم من روسيا هاجم مع مجموعة من عناصره حاجز المخابرات الجوية المدعوم من “إيران” في بلدة السهوة واعتدوا بالضرب على جميع عناصر الحاجز، كما تم توبيخ العميد في قوات الأسد “جهاد” الملقب بأبو رواد.

وبحسب ما نقل “التجمع” عن مصدر أهلية في بلدة السهوة فإن سبب الهجوم هو الانتهاكات المتكررة التي يقوم بها عناصر الحاجز بحق أهالي البلدة والمنطقة، بالإضافة لأخذ أتاوات من المارة ومن السيارات التي تحمل البضائع.

وأوضح “التجمع” أن المنطقة تشهد توترًا كبيرًا واستنفارًا لجميع الحواجز الأمنية، بعد أن أمهل “أحمد العودة”، العميد “أبو رواد” مدة زمنية لإزالة الحاجز.

يشار إلى أن الفيلق الخامس هو كيان عسكري مدعوم من “روسيا” يعمل في ريف درعا الشرقي وترأسه القيادي السابق في فصائل الجيش الحر “أحمد العودة”، وتشكل بداية تموز من العام الماضي وذلك عقب سيطرة روسيا ونظام الأسد على المحافظة بعد 7 سنوات غلى تحريرها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق