أخبار سوريةحلب

“مقاتلات إسرائيلية” تستهدف مواقع الأسد وإيران في حلب

شنت أمس “مقاتلات الإحتلال الإسرائيلي” غارات بالصواريخ استهدفت محيط “مطار حلب الدولي” والمدينة الصناعية في منطقة “الشيخ نجار” بريف حلب.

وقال مراسل وطن اف ام: إن الانفجارات التي سمع صداها في “مدينة حلب وريفها” استهدفت مستودعات أسلحة لميليشيات إيرانية، وأدت لانقطاع الكهرباء عن كامل المحافظة.

وكانت وكالة أنباء الأسد “سانا” ذكرت أمس أن وسائط الدفاع الجوي في قوات الأسد تصدت لعدوان “جوي إسرائيلي” استهدف بعض المواقع في “المنطقة الصناعية” شمال شرق حلب وتمكنت من إسقاط عدد من الصواريخ.

وأشارت “سانا” إلى أن الغارات الإسرائيلية أدت لوقوع أضرار مادية.

وتداول ناشطون عبر مواقع التواصل الإجتماعي مقطعاً مصوراً يظهر انفجارات قيل إنه للغارات الإسرائيلية التي استهدفت أحد المستودعات الإيرانية في محيط مطار حلب الدولي.

 

وكانت “مقاتلات الإحتلال الإسرائيلي” شنت غارات بالصواريخ في 21 كانون الثاني الماضي، استهدفت موقعاً لوجيستياً إيراني في معسكرٍ لقوات الأسد وموقعاً إيرانياً في “مطار دمشق الدولي” وفق ما ذكر حينها الناطق باسم جيش الإحتلال “أفيخاي أدرعي”.

وتأتي غارات الاحتلال الإسرائيلي بعد يومين من توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قراراً يعترف بسيادة الإحتلال على هضبة الجولان.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق