أخبار سورية

“من الخطابة إلى سجن عدرا”.. اعتقال مأمون رحمة

أفادت مصادر إعلامية بأن نظام الأسد زجّ بخطيب الجامع الأموي السابق “مأمون رحمة” في سجن عدرا المركزي منذ يومين، وذلك بعد اعتقاله في مدينة دمشق من قبل استخبارات نظام الأسد.

ونقلت شبكة “صوت العاصمة” عن “مصادر خاصة” أن اعتقال مأمون رحمة جاء على خلفية “تطاوله” على وزير الأوقاف في حكومة نظام الأسد عبد الستار السيد، إثر قرار الأوقاف الأخير بعزل رحمة عن الخطبة في الجامع الأموي، وذلك بسبب خطبته عن أزمة المحروقات في 23 نيسان الماضي، والتي اعتبر فيها طوابير المواطنين أمام الكازيات “رحلة ترفيهية”، ما أثار حينها سخرية كبيرة حتى من قبل موالي الأسد.

وأضافت “صوت العاصمة” أن مأمون رحمة موقوف حالياً في سجن عدرا المركزي بقسم الإيداع، إلى حين استكمال التحقيقات معه، ويشتهر مأمون رحمة بمواقفه المؤيدة لنظام الأسد، وكان من داعمي إبادة المناطق الخارجة عن سيطرة قوات الأسد.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق