أخبار سوريةدرعا

مسلحون يقتلون مدنياً في طفس بريف درعا

قضى مدني إثر تعرضه لهجوم شنه مسلحون مجهولون بالأسلحة الرشاشة في مدينة طفس بريف درعا الغربي.

وقال موقع “بلدي نيوز” الأربعاء 29 أيار إن الشاب يدعى “مراد أبو نقطة”، وقتل بعد استهدافه من قبل مجهولين وسط المدينة إثر تعرضه لجروح بليغة، لافتا إلى أن الأهالي وجهوا الاتهام بقتل الشاب لقوات الأسد.

وفي مدينة جاسم بريف درعا الشمالي، تسبب تحرش عدد من عناصر قوات الأسد بفتيات بالمدينة بحدوث مشادة كلامية تطورت إلى إطلاق الرصاص الحي على قوات النظام بشكل مباشر، مما أسفر عن إصابة عنصرين من قوات الأسد بجراح، حسب المصدر ذاته.

يشار إلى أن الجنوب السوري شهد توترات متزايدة بين قوات الأسد وعناصر “المصالحات”، بسبب انتهاكات قوات الأسد واستمرارها بالاعتقالات ضد المدنيين وعناصر اتفاق “المصالحة” الذي أبرم العام الماضي برعاية روسية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق