أخبار سوريةحماة

“الفتح المبين” تحصي خسائر قوات الأسد في معارك ريف حماة

أعلنت غرفة عمليات معركة “الفتح المبين” عن سيطرتها على عدة قرى استراتيجية في ريف حماة بعد معارك عنيفة مع قوات الأسد في المنطقة، حيث تمكنت الفصائل المشاركة من تدمير 5 دبابات وإصابة طائرة حربية، إضافة إلى مقتل أكثر من 60 عنصراً للنطام وأسر ثلاثة آخرين، بينهم ابن ضابط.

كما أعلنت “الفتح المبين” عن تفجير عربة مفخخة استهدفت تجمعات لقوات الأسد وروسيا في قرية الجملة بريف حماة الغربي.

وأفاد مراسل “وطن اف ام” عن استهداف قوات الأسد مدينة صوران بالمدفعية الثقيلة، حيث سقطت القذائف بجانب النقطة التركية في مدينة مورك بريف حماة الشمالي، كما تم استهداف أطراف قرية لطمين بالصواريخ الفسفورية من المعسكر الروسي جنوب مدينة حلفايا بريف حماة الشمالي، إضافة لقصف مماثل على قرية الكبارية ومطاحن معردس بالريف الشمالي.

إلى ذلك، ألقت طائرات النظام المروحية براميل متفجرة على قرية الصهرية بريف حماة الشمالي دون معلومات عن إصابات.

يشار إلى أن حملة النظام وروسيا الأخيرة على ريفي إدلب وحماة أدت لاستشهاد أكثر من 697 مدنياً، بينهم أكثر من 200 طفل، كما تعرضت أكثر من 57 نقطة طبية للقصف المباشر من قبل طيران النظام وروسيا، فيما وصل عدد النازحين في المناطق المستهدفة لأكثر من نصف مليون نسمة

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق