أخبار سوريةالحسكة

الحرائق تقتل مدنياً في القامشلي

لقي مدني حتفه خلال محاولته إطفاء حريق شب في محصوله الزراعي بالقرب من مدينة القامشلي، والتي شهدت العديد من قراها حرائق كبيرة في الأراضي الزراعية خلال الأيام الماضية.

ناشطون على مواقع التواصل نشروا صورة للمزارع الذي توفي جراء الحريق الخميس 13 حزيران، وهو “بلال سليمان المحمود”، حيث أصيب بحروق بليغة بعد محاولته إطفاء الحريق الذي اندلع في أرضه بقرية “بوير بوعاصي” جنوب مدينة القامشلي.

وكانت بلدية اليعربية التابعة للإدارة الذاتية بريف القامشلي أكدت أن الحرائق التهمت الأربعاء 12 حزيران أكثر من 15 ألف دونم من أراضي الناحية.

وذكرت “بلدية الشعب” في اليعربية بحسب وكالة “ANHA” أن نسبة المحاصيل الزراعية المتضررة في الناحية بلغت 60% نتيجة الحرائق التي اندلعت في المنطقة، موضحة أن الحرائق اندلعت في محاصيل 23 قرية تابعة لليعربية وريفها.

ويواجه فلاحو شمال شرق سوريا صعوبات بالغة في إطفاء الحرائق بسبب تباطؤ الإدارة الذاتية في عمليات الإطفاء، وعجزها عن الاستجابة السريعة، وكانت طالبت السكان مؤخراً بالمساعدة بإخماد الحرائق، كما وجهت إلى التحالف الدولي مطالب مماثلة.

وشهدت مناطق عدة في القامشلي خلال الأسبوع الماضي حرائق واسعة التهمت المحاصيل الزراعية بسبب الصواعق الرعدية، وذلك بالتزامن مع الحرائق التي يقول الناشطون إنها “مفتعلة” في الأراضي بشمال شرقي سوريا، والتي أعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عن المندلعة منها بريف الحسكة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق