أخبار سوريةدمشق

الميليشيات الفلسطينية المساندة لنظام الأسد تسرح عددا من عناصرها

سرحت الميليشيات الفلسطينية الموالية لنظام الأسد في دمشق عشرات المقاتلين الفلسطينيين من عناصرها خلال الفترة الأخيرة.

ووفقا لما نقلت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا فإن حركة فلسطين الحرة وفتح الإنتفاضة ومنظمة الصاعقة سرحت العشرات من عناصرها الموالية لنظام الأسد وقطعت رواتبهم في مخيم اليرموك جنوب دمشق بسبب تردي الأوضاع الإقتصادية وانعدام مواردهم بالإضافة إلى إصابة عدد كبير منهم خلال المعارك الأخيرة في مخيم اليرموك.

وبحسب ما ذكرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا فإن قرار التسريح جاء بعد الحملة العسكرية على مخيم اليرموك وإنهاء تواجد تنظيم داعش وتهجير مقاتلي الجيش الحر من جنوب دمشق.

وتعتبر الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على رأس الفصائل التي تقاتل إلى جانب نظام الأسد بالإضافة إلى حركة فتح الانتفاضة والصاعقة وحركة فلسطين الحرة والنضال الشعبي وتنتشر هذه الفصائل على تخوم مخيم اليرموك وفي مخيم خان دنون والسيدة زينب والحسينية وجرمانا.

وأكدت مجموعة العمل في تقارير نشرتها سابقا أنها وثقت مقتل المئات من اللاجئين الفلسطينيين بسبب مشاركتهم القتال مع نظام الأسد ضد الفصائل العسكرية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق