صباحك وطن

شنتة سفر -“استشارة أون لاين” واحد من حلول لجأ إليها مرضى سوريون في ألمانيا

يواجه المرضى السوريين في ألمانيا بعض المشكلات رغم اعتبار ألمانيا من الدول المتقدمة في المجال الطبي. مراسلة وطن إف إم سمية طه في ألمانيا حدثتنا عن واقع القطاع الصحي، فالمشافي مجهزة بأحدث الأجهزة والتي لا تتوفر في كل دول العالم لكن ما ينقص هذه الأجهزة لتشغيلها هو الأطباء.

أوضحت “طه” أن ألمانيا تعاني من نقص حاد في عدد الأطباء، لذلك قد تجد طبيباً واحداً لمئات المرضى وقد يتطلب الانتظار مدة ثلاثة شهور، وأن الأطباء الألمان يعملون ببطء ومن يدخل المشفى مثلاً بسبب ألم بسيط في المعدة، قد يحجز لمدة أسبوع أو أكثر حيث يحاولون تجربة العديد من الحميات الطبيعية واللجوء أخيراً للأدوية.

كما نوّهت “طه” إلى أنه يوجد في المشافي الألمانية ممرض واحد لأكثر من ٢٥ مريض، وهذا يعني عدم الاستجابة السريعة للحالات الإسعافية والضرورة.

وأشارت “طه” إلى أنه لا يمكن العيش من دون تأمين صحي في ألمانيا، كما أن العديد من السوريين اليوم يلجأون للأطباء العرب المقيمين في ألمانيا لسهولة التواصل معهم، كما أنشأ السوريون منصة الكترونية لها موقع وصفحة على الفيسبوك باسم “استشارة أونلاين”، مكونة من أطباء سوريين يقدمون الاستشارات والنصائح الطبية، كما تزود السوريين بعناوين المشافي التي يعمل بها أطباء سوريين إلى جانب المساعدة في ترجمة التقارير الطبية.

للمزيد من التفاصيل يمكن الاستماع من خلال الرابط الآتي:

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق