صباحك وطن

حملة ” قلمي حلمي” باكورة أعمال منتدى الإعلاميين

انقطاع الدعم التعليمي عن المدارس في الشمال المحرر ألزم الكثير من العاملين في سلك التعليمي بالتحرك لإيجاد حلول بديلة تضمن حق هؤلاء الأطفال بالتعلم ومنهم منتدى الإعلاميين السوريين في إدلب الذي بدأ بدعم تعليم الأطفال المتسربين من المدارس.

لفقرة (شو في بالبلد) تحدث رئيس العلاقات العامة لمنتدى الإعلاميين السوريين في الشمال المحرر محمد عبد السلام بشكل تعريفي عن المنتدى، وقال إنه مشروع إعلامي غير رسمي يجمع ثلة من الناشطين في المجال الإعلامي بالشمال المحرر ، يتخذ من نشاطه نواة انطلاقة لخدمة أعضائه وتنظيمهم أولا ثم خدمة المجال الإعلامي عموماً.

وتحدث عبد السلام عن تفاصيل حملة “حلمي قلمي” موضحا أنه “بعد التواصل مع مديرية التربية الحرة، بدأ العمل على قدم وساق من أجل اللحاق بالطلاب الذين تضرروا من قطع الدعم، وقد انضم عدد كبير من المعلمين للعمل بشكل طوعي في مساحة كبيرة من المناطق المحرر”.

وأضاف عبد السلام: “لدينا 7 آلاف معلم متطوع في الشمال و1255 مدرسة في المحرر خرج منها 400 مدرسة خارج الخدمة، بعد توقف الدعم، كما ستضم الحملة أيضا فيديوغراف و بروشورات وفيديوهات مصورة.

وأكد عبدالسلام أن المعلمين أيضا تضرروا وانتقلوا للأعمال الشاقة أما الأطفال يتوجهون بكل بساطة باتجاه الشارع .

و ختاما قال عبدالسلام إن “الكثير من المشاريع التي سنعمل عليها وبشكل تطوعي خدمة للأهل  و الثورة ، وفي مقدمتها حملة للمعتقلات”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق