×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 894
JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 888
هل سيكون عام 2015 عام الحوار والحل السياسي  في سوريا ؟
لا نستبعد ان يكون العام الميلادي الجديد الذي سيبدأ بعد خمسة ايام هو عام “الحوار” بين الحكومة السورية والمعارضة (المعتدلة) بعد ان ايقين الجانبان ان الحل السياسي هو المخرج الوحيد للخروج من هذه الازمة ووقف سفك دماء الشعب السوري.
عزمي بشارة: ليس للحب الفاشل نهاية سعيدة
شهدت بلدان مهمة في الوطن العربي، طوال العامين 2011 -2012، تحركات شعبية واسعة هدفت إلى التخلص من الاستبداد. وتحت عنوان إسقاط النظام، رُفِعَت شعارات الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية. إن أي تحرك شعبي واسع خارج نظام الحكم القائم، بهدف تغيير هذا النظام، هو ثورة، فالبعد الشعبي يميزها عن الانقلاب، وطرح مسألة نظام الحكم يفصلها عن حركات الاحتجاج. ويميل بعض المثقفين إلى تعريف أكثر كثافة للثورة، بحيث تشمل برنامج نظام حكم جديد، وغير ذلك. ولكن الثورة ليست مصطلحًا علميًا نختلف بشأن تعريفه، وما سمّاه المؤرخون بالثورات من "ثورة العبيد" بقيادة سبارتاكوس، و"ثورة الزنج" وحتى الثورة الإيرانية التي أصبحت لاحقاً ثورة إسلامية، والثورة البلشفية، مروراً بالثورة الأهم وهي الثورة الفرنسية، لم تبدأ ببرنامج…
زياد ماجد: مآسي 2014 وويلاتها الكثيرة .. لبنان وسوريا والعراق في «حقبتهم» الجديدة
تسارعت الأحداث المأساوية هذا العام في سوريا والعراق، وتداخلت الصراعات الداخلية الطاحنة فيهما بأُخرى إقليمية ودوليّة. واستمرّ لبنان من جهته في تأزّمه السياسي وصار استقراره مرتبطاً أكثر فأكثر بمؤدّيات التطوّرات السورية والعراقية ومسالكها.
وائل عصام : الساروت يبايع «تنظيم الدولة»… هل تتجه فصائل الثورة السورية نحو «التدعش»
من استغرب انضمام الساروت أحد رموز الثورة السورية لـ»تنظيم الدولة» هو ببساطة لم يستوعب بعد متغيرات المرحلة الحالية في النزاع مع النظام، ولا يريد إدراك سنن الصراعات في هذه المنطقة.
سليم البيك: ليست داعش مسؤولية النظام وحده وليس المُلام عبد الباسط الساروت إن التحق بها
هنالك حالة من التعقيد تحيط بداعش (دولة الإسلام في العراق والشام) تحول دون إيجاد مقاربة واحدة لها تنفي ما عداها، بل أقول بأن حالة التعقيد لا تحيط بها فحسب، بل هي أصل هذا التنظيم المتأسس على عدة تناقضات سأحاول بعجالة عرضها.
مع اقتراب الثورة السورية من إكمال عامها الرابع، نجد من الضروري أن تثار مسألة الانشقاقات العسكرية عن نظام الأسد، التي تراجعت حركتها. حيث نلاحظ أنها كانت بطيئة وفردية وضعيفة في المجمل، وغابت الانشقاقات الجماعية الكبيرة لمجموعات عسكرية بضباطها وجنودها وعدتها وعتادها، على الرغم من تصدع النظام تدريجيا إلى درجة مهمة، واستنزافه، وخسائره، بشرياً وعسكرياً.
في هجاء فريد الأطرش .. معن البياري
لا يحتاج فريد الأطرش إلى شهادة مني للقول إنه موسيقار كبير، فهو كذلك بلا أي نقاش، وأظن أن إلياس سحاب محقٌّ كثيراً في اعتبار الفنان الشهير من أبرز علامات التجديد في الموسيقى العربية المعاصرة، وأنه "رسول النغم المشرقي إلى النغم المصري".
الصفحة 363 من 386

Tabah Live - طابة لايف

  • نشرة المنتصف         21 / 01 / 2018