سورياقسم الأخبار

جيفري لوطن اف ام: يحزننا استخدام الجيش الوطني خارج معارضة بشار الأسد

عبر المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري عن أسفه لمشاركة الجيش الوطني السوري في معارك خارج نطاق معارضة نظام بشار الأسد، في إشارة على ما يبدو للعملية العسكرية التركية “نبع السلام”.

وفي مؤتمر صحفي عقده، السبت 11 كانون الثاني، بمدينة اسطنبول رفض المبعوث الأمريكي وصف الجيش الوطني السوري بالمليشيات، مؤكدا أن هناك علاقات طويلة للإدارة الأمريكية مع الجيش الوطني.

وأضاف في المؤتمر الصحفي: “نظن أنهم (الجيش الوطني) فاعلون في حماية الشعب السوري من نظام بشار الأسد”.

لكنه استدرك قائلاً: “يحزننا استخدامهم في معارك خارج نطاق مواجهة بشار الأسد”، مؤكدا في الوقت نفسه أن مشاركتهم في العملية التركية “لا يغير من دعمنا لهم”.

وشارك الجيش الوطني السوري كركن أساسي في عملية “نبع السلام” التي أطلقتها تركيا في 9 تشرين الأول من العام الماضي، لطرد “وحدات الحماية” من شمال شرقي سوريا.

ويتشكل الجيش الوطني، من مجموعة فصائل عسكرية نشأت من رحم الجيش السوري الحر، مع بداية الثورة السورية، منها السلطان مراد، والمعتصم والحمزات.

والخميس الماضي، وصل المبعوث الأمريكي جيمس جيفري إلى تركيا في زيارة تخص الشأن السوري، والتقى بعدة مسؤولين أتراك بينهم وزير الدفاع خلوصي أكار، والمتحدث باسم الرئاسة إبراهيم كالن، ومن المقرر أن تكون العاصمة السعودية الرياض وجهته المقبلة للبحث في الملفين السوري والليبي.

مبعوث واشنطن يتوقع تدهور الليرة السورية خلال أسابيع

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى