ميداني

حزب الله يعلن مقتل قيادي ميداني بارز في سوريا

أعلن “حزب الله” اللبناني، صباح اليوم الجمعة، مقتل مصطفى بدر الدين، أحد قادته الميدانيين في سوريا، وأحد المتهمين في قضية اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق، رفيق الحريري، في غارة جوية إسرائيلية على الحدود اللبنانية – السورية الأسبوع الجاري.  

وقال “الحزب” في بيان وصل الأناضول نسخة منه، إن بدر الدين “شارك في معظم عمليات الحزب منذ 1982″، مشيرًا أنه قتل ليلة الثلاثاء الماضي.  

وأوضح البيان أن “المعلومات المستقاة من التحقيق الأولي تفيد أن انفجاراً كبيراً استهدف أحد مراكزنا بالقرب من مطار دمشق الدولي، ما أدى إلى مقتل القائد مصطفى بدر الدين (السيد ذو الفقار) وإصابة آخرين بجراح(لم يبين عددهم)”.  

وتابع أن التحقيق سيعمل على تحديد طبيعة الانفجار وأسبابه، وهل هو ناتج عن قصف جوي أو صاروخي أو مدفعي، وسنعلن المزيد من نتائج التحقيق قريباً، دون تحديد موعد.  

وكانت وسائل إعلام مختلفة قد أشارت إلى أنه تم اغتيال بدر الدين بغارة إسرائيلية على الحدود اللبنانية السورية، وهو الأمر الذي لم تعلّق عليه إسرائيل حتى الساعة 6تغ.  

يشار أن مصطفى بدر الدين، هو شقيق زوجة القيادي في “حزب الله” اللبناني، عماد مغنية، الذي اغتيل في العاصمة السورية دمشق، فبراير/ شباط 2008، واتهم “حزب الله” إسرائيل بالوقوف وراء اغتياله، فيما نفت إسرائيل ذلك.  

وكانت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان التي تدعمها الأمم المتحدة، وجهت إلى بدر الدين، تهمة التورط في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري عام 2005.  

فيما نقلت وسائل إعلام لبنانية مقربة من “حزب الله”، العام الماضي، أن بدر الدين يتواجد على الأراضي السورية من بداية الثورة (2011) لتأدية “واجب جهادي”.

وطن إف إم / اسطنببول 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق