ميداني

الدفعة السادسة من مهجري شمال حمص تصل حماة والسابعة تتجهز للخروج

وصلت الدفعة السادسة من مهجري ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي على مرحلتين إلى قلعة المضيق في ريف حماة الغربي.

وقال مراسل وطن اف ام: إن ألفين وأربعمئةً وتسعة مهجرين دَخلوا إلى ادلب في المرحلة الأولى، وثلاثة آلاف وواحد وتسعين مهجراً وصلوا في المرحلة الثانية.

يأتي هذا فيما تتجهز الدفعة السابعة من مهجري شمال حمص للخروج إلى الشمال السوري حيث تتألف الدفعة من ألفين وثمانمئةٍ وخمسين مهجراً.

وبلغ عدد المهجرين من ريف حمص الشمالي والذين وصلوا إلى ريفي حلب الشمالي والغربي وادلب 18801 شخص.

وبحسب معطيات منسقو استجابة شمال سوريا فإن المهجرين وصلوا إلى الشمال السوري على خمسة دفعات.

الجدير بالذكر ان اتفاق التهجير من شمالي حمص جاء بعد اجتماع عقدته فصائل في المنطقة وريف حماة الجنوبي مع الجانب الروسي.

وقال مراسلنا إن الفصائل سلمت السلاح الثقيل فضلاً عن خروج من لا يرغب بالتسوية مع نظام الأسد إلى الشمال السوري.

وأضاف مراسلنا أن الشرطة الروسية والشرطة المدنية التابعة للأسد ستدخل بعد خروج آخر قافلة مهجرين من مناطق الريف الشمالي لحمص.

وتابع المراسل “يحق لكل مقاتل اخراج بندقيته وثلاثة مخازن إضافة للأغراض الشخصية”.

ولفت المراسل إلى أن قوات الأسد لن تدخل المنطقة طيلة فترة وجود الشرطة الروسية التي ستسير دوريات لمدة 6 أشهر.

إلى ذلك رفضت بعض كتائب الثوار “الفيلق الرابع، جبهة تحرير سوريا وغرفة عمليات البنيان المرصوص” الاتفاق الذي يقضي بتهجيرهم وأكدوا على حقهم في الدفاع عن المدنيين.

مزيد من التفاصيل مع مراسلنا ماجد عثمان. 

 

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق