ميداني

البوكمال .. هجوم مباغت لداعش ضد الأسد وميليشياته

شن تنظيم الدولة هجوماً مباغتاً على قوات الأسد والميليشيات الموالية لها في مدينة البوكمال شرقي دير الزور وذلك بعد ساعات من إعلان الأخيرة السيطرة على بادية دير الزور بالكامل.

وقال مراسل وطن اف ام إن الهجوم الذي أسفر عن سقوط عدد من القتلى في صفوف قوات الأسد يشير لوجود مقرات سرية تابعة لداعش في البادية وأكد عجز نظام الأسد عن السيطرة على محافظة دير الزور.

هذا وشهدت قرية الجنينة الواقعة غربي دير الزور حملة اعتقالات من قوات سوريا الديمقراطية “قسد” طالت عدد من المدنيين بتهمة التعامل مع نظام الأسد.

وأضاف مراسلنا أن قسد أمهلت النازحين المقيمين في مساكن محطة القطار بقرية الحسنينة 3 أيام لإخلاء المنطقة.

وأعلنت قوات الأسد في بيان لها أمس الأربعاء، سيطرتها على كامل بادية دير الزور من تنظيم الدولة.

وأضافت قوات الأسد :” القوات العاملة في دير الزور وبدعم من سلاح الجو في الجيش استكملت طرد تنظيم داعش من بادية دير الزور بالكامل وتطهير مساحة تقدر ب5800 كيلومتر مربع”.

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق