سورياسياسة

بعد الصين.. وليد المعلم يزور كوريا الشمالية

يجري وزير خارجية الأسد وليد المعلم زيارة إلى كوريا الشمالية، وذلك بعد زيارته إلى الصين والتي استمرت خمسة أيام.

وقالت وكالة أنباء الأسد سانا إن الزيارة بدأت الجمعة 21 حزيران، وجاءت تلبية لدعوة من نظيره الكوري ري يونغ هو. وسيجري المعلم خلال زيارته مباحثات مع كبار المسؤولين الكوريين، حول تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

يشار إلى أن كوريا الشمالية تربطها علاقات قوية بنظام الأسد، وسبق أن أجرت وفود كورية زيارة إلى دمشق والتقت مع مسؤولين بنظام الأسد ، منها زيارة وزير الخارجية الكوري الشمالي، بشار الأسد في كانون الأول 2018، في زيارة رسمية تعتبر الأولى منذ اندلاع الثورة.

وكان خبراء في الأمم المتحدة أكدوا في تقرير لهم في شباط العام الماضي، أن كوريا الشمالية عملت على شحن مواد لنظام الأسد تساهم في إنتاج السلاح الكيميائي.

وتتضمن إمدادات كوريا الشمالية إلى نظام الأسد، بلاطا مقاوما للأسيد، وصمامات، وموازين للحرارة، كما تمّ رصد خبراء في النظام الصاروخي الكوري الشمالي يعملون في مواقع سورية معروفة لإنتاج السلاح الكيميائي والصواريخ، وذلك في خرق من قبل بوينغ يانغ للعقوبات المفروضة عليها من قبل منظمة الأمم المتحدة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق