سياسة

الناتو يكشف تفاصيل عملياته لمكافحة الهجرة غير الشرعية في بحر إيجه  

كشف الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، تفاصيل الإجراءات التي سيتم اتخذاها، حيال مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب اللاجئين، بناءً على طلب تقدمت به كل من تركيا وألمانيا واليونان.

وأشار ستولتنبرغ، في بيان صادر عنه، الخميس، أنَّ “مجموعة المهمات البحرية الدائمة-2″ للناتو ستجري عمليات الاستطلاع والمراقبة في المياه الإقليمية لليونان وتركيا في بحر إيجه، وستقدم المعلومات للسلطات في البلدين، وستكون في حالة تنسيق مع وحدات خفر السواحل اليونانية والتركية”، مبينا أنَّ هذه الإجراءات ستساهم في تعقب شبكات تهريب البشر، وستنسق عملياتها بشكل مباشر مع وكالة الاتحاد الأوروبي لإدارة الحدود الخارجية (فرونتيكس).

وأوضح ستولتنبرغ أنَّ القوات التركية أو اليونانية لن تجري عمليات بحرية في المياه الإقليمية للبلد الآخر.

وأضاف أنَّ “إنقاذ البشر في حال واجهوا أوضاعا إنسانية خطيرة، هي مسؤولية عالمية، تقوم بها كافة السفن، وإن واجهت سفن الناتو مثل هذه الحالات، فإنها ستؤدي ما يمليه عليها واجبها، فإن كانت سفن اللاجئين قادمة من تركيا ستتم إعادتها إليها”.

ولفت أمين عام الناتو أنَّ أزمة اللاجئين والهجرة هي “مأساة إنسانية معقدة”، يجب مشاركة الجميع في حلها، قائلاً إنَّ الناتو “يؤدي ما يقع عليه من واجب”.

ووفقا لأرقام منظمة الهجرة الدولية، فإن 409 مهاجرين غير شرعيين، لقوا مصرعهم في مياه بحر إيجة، أثناء محاولتهم التوجه من تركيا إلى اليونان، خلال الأسابيع الستة الأولى من العام الحالي.

وكان حلف شمال الأطلسي “الناتو”، قرر قبل أسبوعين، في اجتماع وزراء دفاع الحلف، تقديم المساعدة في مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب اللاجئين، بناءً على طلب تقدمت به كل من تركيا وألمانيا واليونان، فيما يخص مراقبة الهجرة في بحر إيجه.

المصدر : وكالات – وطن إف إم 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق