سياسة

تركيا وروسيا تنددان لتشكيل أمريكا قوة عسكرية على الحدود السورية

دانت كل من تركيا وروسيا سعي التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة لتشكيل قوة أمنية من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) لنشرها على طول الحدود السورية.

وأعلن التحالف الدولي في بيان له الأحد، أنه يعمل على تشكيل قوة أمنية تتألف من 30 ألف مقاتل لنشرها على الحدود السورية، مشيرا أن القوة ستكون تحت قيادة “قسد” بمساعدة من التحالف.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان إنها تدين إصرار الولايات المتحدة على موقفها الخاطئ بشأن الاستمرار في التعاون مع “حزب الاتحاد الديمقراطي” الكردي، و”تعريض الأمن القومي التركي ووحدة الأراضي السورية للخطر”، مشيرة أن التحالف الدولي لم يناقش فكرة تشكيل “قوة أمن حدود سوريا” مع تركيا، رغم من أن الأخيرة عضو فيه، حسب وكالة “الأناضول”.

وأضافت الوزارة أن الدول الأعضاء في التحالف الدولي التي صادقت على قرار تشكيل قوة حدودية “غير معروفة”، مشيرة أن “الخطوات الخاطئة والأحادية يمكن أن تضر بشكل كبير في مكافحة تنظيم الدولة”.

إلى ذلك نقلت قناة “روسيا اليوم” الاثنين تأكيد رئيس لجنة الدفاع في مجلس الدوما الروسي فلاديمير شامانوف أن ممارسات الولايات المتحدة وتشكيلها “قوة أمنية حدودية” جديدة في سوريا يعارض مصالح روسيا، لافتا أن الأخيرة ستتعاون مع حلفاءها و”ستتخذ إجراءات الرد المناسب على ذلك”.

وشهدت حدود سيطرة “قسد” مع العراق وتركيا حشودا عسكرية، حيث أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن عزم بلاده توسيع عملياتها العسكريةلـ” تطهير مدن عفرين، منبج، تل أبيض، رأس العين والقامشلي”، كما نشرت ميليشيا “الحشد الشعبي” العراقية قواتهاعلى الحدود السورية العراقية.

وطن اف ام / وكالات 

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق