أخبار سوريةإدلب

منسقو الاستجابة: 21 شهيداً الحصيلة النهائية “لمجزرة كفريا”

أصدر “منسقو الاستجابة” بياناً حول الحصيلة النهائية للخسائر المادية والبشرية في “بلدة كفريا” بريف إدلب الشمالي للمجزرة التي ارتكبتها “مقاتلات روسية” يوم الجمعة الماضي.

وبحسب “البيان” فإن حصيلة الضحايا المدنيين 21 شهيداً بينهم 8 أطفال موثقين بالاسم، بالإضافة ل35 جريحاً منهم 4 بحالة خطرة تم إسعافهم إلى المستشفيات، حيث سيتم نشر أسمائهم قريباً.

وأضاف “منسقو الاستجابة” أنه ونتيجة القصف نزح بعض المهجرين والنازحين من “بلدة كفريا” بسبب مخاوف إعادة استهداف المنطقة من جديد.

أما نسبة الأضرار المادية فكانت “دمار حي سكني بالكامل” مع تضرر الأحياء المجاورة بقطر 400م، واستهداف أحد مساجد البلدة.

وأشار “منسقو الاستجابة” إلى أن الفريق سيعمل على إصدار قائمة بأسماء جميع الضحايا الموثقين لديه نتيجة “الحملة العسكرية” الأخيرة من قوات الأسد على مناطق شمال غرب سوريا.

وكانت “مقاتلات روسية” ارتكبت مجزرة في بلدة كفريا إثر شنها 11 غارة بالصورايخ يوم الجمعة 22 من الشهر الحالي ، ما أدى لاستشهاد 15 مدنياً في حصيلة أولية لترتفع بعد ذلك لـ 21 شهيداً، حيث كانت هذه المجزرة هي الثالثة التي ترتكبها المقاتلات الروسية الشهر الحالي.

يذكر أن “مجزرة كفريا” تعد خرقاً واضحاً ومتواصلاً “لاتفاق سوتشي” الذي أبرمه الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” مع نظيره الروسي “فلاديمير بوتين” في مدينة سوتشي الروسية شهر أيلول 2018

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق