أخبار سوريةحلب

“مجهولون” يهاجمون حاجزاً للمجلس العسكري في “منبج”

علن “المجلس العسكري” لمدينة منبج وريفها التابع لقوات سوريا الديمقراطية قسد مقتل عدد من عناصره وإصابة آخرين بجروح نتيجة هجوم مجهولين على أحد حواجزهم في مدينة منبج شرق حلب.

وذكر “المجلس” عبر صفحته في فيسبوك أن مجهولين استهدفوا “حاجز الشرعية” في مدخل مدينة منبج الغربي، ما ادى لمقتل 7 عناصر، غالبيتهم من عناصر “الدفاع الذاتي” الذين تم سحبهم مؤخراً للتجنيد الإجباري.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن عضو “مجلس منبج العسكري” شرفان درويش” قوله: إن الهجوم وقع صباح اليوم على نقطة تفتيش عند أحد مداخل المدينة، مضيفاً أن العناصر كانوا يقومون بمهمتهم في حماية منبج.

ولم تعلن حتى لحظة إعداد هذا الخبر أي جهة مسؤوليتها عن التفجير، حيث يعتقد أن من قام بالهجوم هم عناصر تابعون لتنظيم داعش.

وكان تنظيم داعش استهدف في 9 من الشهر الحالي بسيارة مفخخة دورية للتحالف الدولي ووحدات حماية الشعب الكردية في مدينة منبج بريف حلب، حيث ذكرت “وكالة أعماق” التابعة للتنظيم أن التفجير أسفر عن مقتل 3 عناصر أمريكيين وجرح آخرين وتدمير آلية لهم، الأمر الذي نفاه التحالف الدولي.

وسبق ذلك تفجير انتحاري نفذه عنصر تابع للتنظيم في 16 من شهر كانون الثاني الماضي في “شارع سندس” داخل منبج ما أدى إلى مقتل 4 أمريكيين وجرح 3 آخرين حسبما أعلن الجيش الأمريكي حينها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق