أخبار سوريةالحسكةدولي

جرحى بقصف من مناطق “قسد” على ولاية أورفا التركية

أصيب 6 مواطنين الأتراك بينهم طفل إثر سقوط قذيفتين مساء الإثنين 22 تموز، أطلقتا من الجانب السوري على ولاية شانلي أورفة جنوب شرقي تركيا، حسبما أفادت وسائل إعلام رسمية.

وذكرت وكالة الأناضول أن من بين المصابين طفلا، وقد نقل الجميع إلى مستشفى جيلان بينار الحكومي، وأشارت في وقت لاحق إلى أن صاحب المنزل الذي طالته القذيفة، في حالة حرجة، وجرى نقله إلى مستشفى كلية الطب بجامعة حران.

وكانت ولاية أورفا أصدرت بيانا أشار إلى نقل خمسة مصابين إلى مستشفى جيلان بينار، قبل الإعلان عن الحصيلة الجديدة من المصادر المطلعة.

وأشار البيان أن إحدى القذيفتين سقطت فوق سطح أحد المنازل في حي تورغوت أوزال بقضاء جيلان بينار، لافتا إلى أن السلطات الأمنية بدأت اتخاذ تدابير واسعة النطاق في المنطقة.

وفي وقت سابق ذكر مراسل وطن إف إم في الحسكة، أن قذيفة صاروخية انطلقت من إحدى راجمات الصواريخ المتمركزة في مدينة راس العين بريف الحسكة، باتجاة مدينة “جيلان بينار” التابعة لولاية أورفا التركية، مضيفا أن القذيفة تسببت بإصابة عائلة كاملة.

ولفت المراسل أن الجيش التركي رد على مصدر النيران في الجانب السوري، بقصف بالأسلحة الخفيفة فقط، موضحا أن منطقة راس العين شهدت استنفارا كبيرا لدى فصائل قسد.

ويأتي التوتر على الحدود السورية التركية، وسط هواجس لدى قسد من شن تركيا عملية عسكرية جديدة في الشمال السوري وفق ما لوح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخراً.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق