ميداني

الجيش التركي يتمركز في نقطة عسكرية جديدة قريبة من ميليشيا ” ب ي د ” شمال سوريا

تعمل القوات التركية على تجهيز نقطة عسكرية ثالثة في قرية الشيخ عقيل غرب حلب شمالي سوريا، القريبة من مواقع خاضعة لميليشيا “وحدات حماية الشعب” الكردية، بعد دخول رتل عسكري إلى إدلب متجها نحو غرب حلب.

وقال ناشطون محليون الأحد، إن الرتل اتجه إلى قرية الشيخ عقيل، التي تطل على قرى فاقرتين والذوق الكبير وكباشين وباشمرة التابعة لمنطقة عفرين والخاضعة لسيطرة ميليشيا “وحدات حماية الشعب الكردية” ، بحسب سمارت.

بدورها، ذكرت وسائل إعلام تابعة لهيئة “تحرير الشام”، إن الرتل مؤلف من تسعين جنديا تركيا، ودخل من قرية كفرلوسين بإدلب، لاستلام النقطة الثالثة في قرية الشيخ عقيل.

وأضافت وسائل إعلام “تحرير الشام” أن الرتل يضم خمسة آليات عسكرية نوع “BMP” ورشاشين متوسطين وخمسة آليات للحفر والتدشيم، وسيارة إسعاف وصهريج وقود.

وسبق أن نشرت تركيا نقاط مراقبة في قلعة جبل سمعان بحلب وقرية صلوة بإدلب، كما تدخل أرتال عسكرية بشكل مستمر إلى المحافظتين، وذلك بعد أن أعلنت تركيا بدء نشر قواتها وتشكيل النقاط ضمن إطار تنفيذ اتفاق “تخفيف التصعيد ” المتفق عليه في محادثات “أستانا 6″، وأعلنت في وقت لاحق أنها تسعى لإنشاء أربع قواعد أخرى.

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق