ميداني

ما مصير الدفعة الرابعة من مهجري جنوب دمشق؟

انطلقت الدفعة الرابعة من مهجري بلدات “يلدا، ببيلا وبيت سحم” جنوب دمشق في طريقها إلى الشمال السوري وذلك ضمن الاتفاق الذي أبرمته فصائل عسكرية مع الجانب الروسي.

وتضم الدفعة 61 حافلة تقل 1757 شخصاً بينهم مدنيون وعسكريون بحسب معطيات منسقو استجابة شمال سوريا.

وكانت الدفعة الثالثة من مهجري تلك المنطقة وصلوا إلى الشمال السوري أمس الاحد، بعد تعرضهم للاعتداء من قوات الأسد المتواجدة في حي دير بعلبة بمدينة حمص وأسفر ذلك عن إصابة مدني بجروح بحسب ما أفاد مراسل وطن اف ام.

في سياق متصل، تتواصل المواجهات بين تنظيم الدولة من جهة وقوات الأسد والميليشيات الموالية لها من جهة آخرى في أحياء متفرقة بجنوب دمشق.

وتتركز الاشتباكات في محور شارع فلسطين بمخيم اليرموك والجزء الشمالي من الحجر الأسود وسط محاولة تقدم من قوات الأسد.

من جانبها ذكرت وكالة أعماق التابعة لداعش أن الأخير تمكن من قتل 20 عنصراً لقوات الأسد وتدمير دبابة للأخير في محيط الحجر الأسود ومخيم اليرموك فيما أعلنت تلك القوات سيطرتها على عدد من كتل الأبنية ومداخل في الجزء الشمالي من الحجر الأسود بعد اشتباكات مع داعش.

وفي وقت سابق من يوم أمس، نشرت معرفات تابعة لتنظيم الدولة صوراً تظهر تنفيذ الأخير لكمين في قوات الأسد على محور شارع العروبة بمخيم اليرموك ما أدى لمقتل 10 عناصر بالتزامن مع قصف مدفعي استهدف المنطقة.

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق