دير الزورميداني

عشيرة من دير الزور تنفي علاقتها باشتباكات مدينة الباب

نفت عشيرة الشعيطات تواجد أي من المقاتلين التابعين لها في صفوف فصيل أحرار الشرقية أو الحمزات.

وأضافت العشيرة في بيان وصلنا نسخة عنه: “المشكلة التي حدثت في مدينة الباب (شرق حلب) ليس لنا علاقة بها ونتمنى من كل الفصائل المتواجدة عدم ذكر عشيرة الشعيطات أو العمل بأسم العشيرة”.

وفي وقت سابق قال مراسل وطن اف ام إن فصيل أحرار الشرقية قام باقتحام مدينة الباب أمس الاحد من محور بلدة الراعي مستخدماً السلاح الثقيل والمتوسط ما أدى إلى استشهاد 7 مدنيين وإصابة عدد آخر بجروح.

ووفق مانقلت معرفات تابعة لأحرار الشرقية فإن المواجهات اندلعت عقب قيام إحدى العائلات التي تقطن مدينة الباب والمعروفة “بعائلة الواكي” باستهداف مقاتلين للفصيل.

وبحسب مصادر ميدانية، فإن فصيل أحرار الشرقية قام بالتهجم على مشفى الحكمة داخل مدينة الباب، وذلك بعد قيامه بنقل عدد من المصابين التابعين للفصيل إلى المشفى، دون معرفة الأسباب التي دعت إلى ذلك. ولم يتسنى لـ”وطن اف ام” التأكد من صحة الخبر.

وشهدت مدينة الباب أول أمس السبت، حالة من التوتر الأمني، بعد قيام مجموعة مسلحة تابعة لفصيل “فرقة الحمزة” بالاعتداء على مشفى الحكمة وضرب كوادره وتهديدهم.

وعلى الرغم من قيام “فرقة الحمزة” باصدار بيان فصل بحق العناصر المسيئة إلا أن الاحتجاجات استمرت حتى قامت الشرطة العسكرية المتواجدة في المنطقة باقتياد المدعو “اليابا” إلى الساحة التي تظاهر فيها المدنيون ومحاسبته.

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق