ميداني

قوات الأسد تعاود قصف أراض زراعية في حماة

استهدفت قوات الأسد بالصواريخ عدة أراض زراعية في محيط مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي ما أدى لاندلاع حرائق في المحاصيل.

وفي وقت سابق قصفت قوات الأسد محيط مدن كفرزيتا واللطامنة والزكاة شمالي حماة وبلدة قسطون غربي المحافظة ما أدى لتضرر بعض الأراضي في تلك المناطق بحسب ما أفاد مراسل وطن اف ام.

وكان المجلس المحلي في مدينة اللطامنة ناشد المنظمات الإنسانية والحكومة السورية المؤقتة بضرورة تقديم تعويضات لمزارعي المدينة جراء تعرض محاصيلهم الزراعية للتلف نتيجة القصف من قبل قوات الأسد.

وقّدر المجلس أضرار المزارعين بما يعادل عشرين هكتار من القمح وعشرة هكتارات من الشعير ما يعادل 45 ألف دولار أمريكي.

الجدير بالذكر أن أهالي شمالي وغربي حماة يعتمدون بشكل شبه كامل على الزراعة كمورد أساسي لتأمين احتياجاتهم.

وطن اف ام

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق