إدلبميداني

انفجار سيارة مفخخة تقل عنصر من هيئة تحرير الشام في إدلب

استشهد أحد عناصر هيئة تحرير الشام، اليوم الأحد، بانفجار عبوة ناسفة في مدينة سراقب التابعة لمحافظة إدلب شمال سوريا.

وقال مراسل وطن إف إم في إدلب، إن ” عبوة ناسفة انفجرت بسيارة تابعة لهيئة تحرير الشام، في الحي الغربي لمدينة سراقب، ما أسفر عن استشهاد المدعو خطاب الحموي”.
وكان أحد عناصر هيئة تحرير الشام سابقاً، المدعو “عكرمة حنانو” استشهد، وأصيبت ابنته يوم الأربعاء الماضي، بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون قرب مدينة إدلب.
وسبق أن عمل “حنانو” في صفوف “هيئة تحرير الشام” و حركة “أحرار الشام الإسلامية”، ثم ترك العمل معهما لاحقاً.
وتشهد محافظة إدلب انفجارات عبوات ناسفة، وسيارات مفخخة، استهدفت مدنيين، وقادة، ومقاتلين من الفصائل المعارضة، خاصة “هيئة تحرير الشام”، أسفرت عن مقتل وجرح العديد منهم.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق