سياسة

واشنطن: تعاوننا مع انقرة حول منبج ناجح

اعتبر بريت ماكغورك مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للتحالف الدولي، التعاون القائم بين بلاده وتركيا حول مدينة منبج شرقي حلب يسير بنجاح.

وأضاف ماكغورك خلال كلمة له في اجتماع للمديرين السياسيين للتحالف عقد في مدينة الصخيرات المغربية أمس الثلاثاء،: “أشيد بالعمل الذي نقوم به مع شريكنا في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، والتحالف الدولي (ضد داعش)، تركيا، من أجل خفض التوتر في المنطقة، ولا سيما في محيط منبج”.

وتابع ماكغورك قائلا “لقد رسمنا مع تركيا خريطة طريق في منبج. ومباحثاتنا مع الاتراك مثمرة وفاعلة، ونأمل استمرار هذا الأمر، فنحن ممتنون لهذا التعاون”.

وتتواصل اللقاءات التنسيقية بين مسؤولين عسكريين وأمريكيين بشأن تسيير الدوريات في منطقة منبج بريف حلب شمالي سوريا.

وأفادت مصادر عسكرية، بأن الطرفين التقيا مرتين في 22 و23 الشهر الجاري قبيل الدورية الرابعة التي استكملت في 24 يونيو / حزيران الحالي، وفق وكالة الأناضول.

وذكرت المصادر أن الاجتماعات التنسيقية بشأن الدوريات التي انطلقت في 18 الشهر الحالي، متواصلة حيال الدوريات المقبلة.

وفي 18 يونيو / حزيران الجاري، أعلنت رئاسة الأركان التركية بدء الجيشين التركي والأمريكي تسيير دوريات مستقلة على طول الخط الواقع بين منطقة “عملية درع الفرات”، ومدينة منبج شمالي سوريا.

وسيرت الولايات المتحدة وتركيا دوريات مشتركة للمرة الرابعة على أطراف نهر ساجور الفاصل بين منطقة جرابلس بريف حلب، وخط الجبهة لمنطقة منبج

وسبق أن أعلنت الولايات المتحدة على لسان قائد قواتها المركزية جوزيف فوتيل: أن القوات التركية لن تدخل إلى مدينة منبج بريف حلب، وذلك في تحد مع تصريحات مسؤولين أعلنوا أخيرا استعداد جيش بلادهم لدخول هذه المدينة.

وتوصلت الولايات المتحدة وأميركا إلى خارطة طريق حول منبج تضمن إخراج وحدات حماية الشعب الكردية من المدينة، وبدأ تسيير دوريات تركية في محيط منبج في الثامن عشر من الشهر الحالي.

 

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق