سياسة

ماكرون يعين مبعوثاً شخصياً له لدى نظام الأسد

عين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون فرانسوا سينيمو سفير بلاده في إيران كـ “ممثل شخصيا له” في سوريا، وفق وكالة فرانس برس.

وقال المتحدث باسم الحكومة الفرنسية بنجامان غريفو إن “سينيمو” المسؤول السابق في الاستخبارات الخارجية سينهي مهامه كسفير لفرنسا في طهران، وسيباشر مهامه الجديدة اعتبارا من 27 أغسطس/آب، موضحاً أن “فرنسا لا تعتزم فتح سفارة في سوريا”.

وكان “فرانك جيليه” يتولى الملف السوري منذ 2014 في وزارة الخارجية الفرنسية، حيث تم تعيينه سفيرا لفرنسا لدى قطر، إثر تعيين (فرانسوا سيمينو) كممثل لماكرون، وقد ولد الأخير في عام 1957، وكان مسؤول سابق في الاستخبارات العسكرية الفرنسية، وعمل في وقت سابق في تونس والأردن ولبنان. وفي أبريل عام 2016 عين سفيرا في طهران.

وأغلقت معظم دول الإتحاد الأوروبي ومن بينها فرنسا سفاراتها في سوريا خلال 2012، بالتزامن مع تصاعد حملة القمع التي شنها نظام الأسد ضد الشعب السوري الذي طالب برحيل الأسد ونظامه، لكن فرنسا رغم ذلك لم تقطع علاقاتها الدبلوماسية بشكل رسمي مع نظام الأسد.

وطن اف ام / وكالات

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق