أخبار سوريةحماة

نزيف بشري لقوات الأسد في جبهات حماة

تواصل جبهات ريف حماة استنزاف قوات الأسد والمليشيات المدعومة من روسيا وإيران، في وقت تظهر فيه فصائل الجيش السوري الحر، المزيد من القدرات على تحصين الجبهات، والمناورة في أكثر من محور.

وأعلنت الجبهة الوطنية للتحرير سقوط قتلى وجرحى من قوات الأسد بينهم ضباط برتب عالية في “إغارة نوعية” على مواقع النظام في حرش القصابية بريف حماة الشمالي.

وعلى محور آخر أفاد بيان للجبهة بتدمير مدفع رشاش وسيارة نقل جنود ومقتل وإصابة مجموعة من عناصر قوات الأسد كانوا بجانبها، في جبهة تل هواش شمالي حماة، إثر استهدافهما بصواريخ مضادة للدروع.

وتزامنت المعارك بريف مع قصف لقوات الأسد بالمدفعية طال قرى الزيارة، والسرمانية، الصهرية ودير سنبل غربي المحافظة، بينما تعرضت مناطق كفرزيتا ولطمين واللطامنة والجبين، والويبدة شمالي حماة لغارات جوية بالصواريخ الفراغية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق