أخبار سورية

منسقو الاستجابة يدينون استهداف الكوادر الإنسانية في الشمال السوري

دان منسقو الاستجابة في سوريا، تزايد حالات استهداف الكوادر الإنسانية والطبية، في بيان لهم، أمس الثلاثاء.

وأوضح البيان أن “العديد من الجهات المتواجدة في مناطق الشمال السوري تستمر بممارسة الضغوط على العاملين في المجال الإغاثي والإنساني، وكان آخرها مدير البرنامج الغذائي لدى منظمة بنفسج عبد الرزاق عوض والذي تم اختطافه في مدينة إدلب ولم يُعرف مكان تواجده أو مصيره حتى الآن”، مشيراً إلى أنه “تم تسجيل اختطاف الدكتور الصيدلاني إبراهيم رضوان العامل في مشفى الأطفال في منطقة سجو من قبل جهات أخرى في منطقة كفرجنة، كما سجل استهداف أحد مدراء مشاريع هيئة ساعد الخيرية على أحد الطرقات في محاولة لاغتياله”.
وأكد البيان أن “تلك التصرفات ستسبب إحجام المزيد من المنظمات عن تقديم المساعدات الإنسانية للسكان المدنيين في الشمال السوري، وحرمان آلاف المدنيين من المساعدات التي يحتاجونها، خاصة مع بدء فصل الشتاء”، مطالباً “نطالب الجهات الخاطفة بإطلاق سراح كافة الموظفين والعاملين الإنسانيين دون قيود أو شروط مسبقة”.
الجدير بالذكر أن عمليات الخطف، نشطت في إدلب بالفترة الأخيرة، وطالت أطباء وتجار ومحامين وشخصيات ثورية بارزة، من قبل جهات مجهولة، تعمل على ابتزاز ذوي المختطف بالتهديد، والوعيد للحصول على مبالغ مالية كبيرة، وصلت لمئات آلاف الدولارات مقابل الإفراج عنهم.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق