ميداني

تبادل للسيطرة بين تحرير سوريا وتحرير الشام غرب حلب

تمكنت هيئة تحرير الشام من دخول قرية بسرطون الإستراتيجية في ريف حلب الغربي بعد اشتباكات مع جبهة تحرير سوريا أسفرت عن إصابة عدد من المدنيين بجروح.

وقال ناشطون إن تحرير الشام استهدفت بلدتي عنجارة وبسرطون بقذائف المدفعية دون ورود أنباء عن حجم الإصابات.

يأتي هذا في وقت استعادت فيه تحرير سوريا أمس الإثنين، السيطرة على قرية عاجل وتلتها غرب حلب بعد سيطرة تحرير الشام عليها.

وفي وقت سابق قالت تحرير سوريا إنها تمكنت من تدمير دبابة وإسقاط طائرة مسيرة محملة بالقنابل لتحرير الشام على محور قرية عاجل في ريف حلب الغربي.

إلى ذلك قضت طفلة نتيجة الاشتباكات التي دارت بين تحرير سوريا و تحرير الشام قرب بلدة بابيلا بريف إدلب .

وفي سياق آخر،
قضى شخص جراء انفجارٍ داخل أحد المنازل بالقرب من دوار المخابرات الجوية “سابقاً” وفق ما أفاد مراسل وطن اف ام.

هذا وأعلنت مديرية التربية والتعليم في ادلب أمس الاثنين، تعليق الدوام في مدارس المحافظة اليوم وغداً، وذلك نظراً للحملة الشرسة التي تتعرض لها مدن وقرى ادلب من قبل طائرات الأسد وروسيا.

من جانبها أعلنت جامعة ادلب تعليق الدوام في الكُليّات والمعاهد التابعة لها، بدءاً من امس الاثنين ولغاية يوم السبت القادم الموافق للسابع عشر من الشهر الجاري جراء الغارات على المحافظة.

وتتواصل الاشتباكات بين هيئة تحرير الشام وجبهة تحرير سوريا، في ريف حلب الغربي وريف ادلب الجنوبي وسط دعوات لإيقاف الاقتتال.

وطالب وجهاء وفعاليات ونشطاء مناطق ريف إدلب الشمالي الفصائل المحايدة عن الاقتتال وعلى رأسها “جيش الأحرار وفيلق الشام” بفرض الهدنة بالقوّة بين الطرفين من خلال نزولهم كقوّات فصل.

 

وطن اف ام

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق