سياسة

 باكستان توقف 309 شخصًا بتهمة الانتماء لـ “داعش” بينهم سوريين

أعلن الناطق باسم الجيش الباكستاني، عاصم باجوا، أمس الخميس، أن بلاده تمكنت من توقيف 309 أشخاص بتهمة الانتماء لتنظيم “داعش” الإرهابي.  

باجوا قال، خلال مؤتمر صحفي عقده بمبنى رئاسة الأركان، إن “داعش” كان يسعى لإيجاد موطئ قدم له في باكستان، إلا أن العمليات الأخيرة ضده حالت دون ذلك.  

وأضاف: “حتى الآن تم توقيف 309 شخصًا، بينهم سوريين (لم يحدد عددهم)؛ وذلك بسبب عملهم لصالح تنظيم داعش”، دون أن يذكر الفترة الزمنية التي تم القبض خلالها على هذا العدد من الأشخاص.

وأشار إلى أن “داعش” مستمر في تواجده ببعض المدن الأفغانية المحاذية لحدود بلاده، لافتًا إلى أن باكستان قضت في عملياتها ضد الإرهابيين على نحو 3 آلاف و500 إرهابيًا، فيما قُتل 516 من جنوده خلال تلك العمليات، دون ذكر الفترة الزمنية ولا الجهات الإرهابية التي تتم محاربتها.  

وكشف جهاز الاستخبارات الباكستاني، مطلع آب المنصرم، عن انخراط 650 مواطنا في القتال إلى جانب الجماعات المسلحة بالخارج، بما في ذلك تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا والعراق، وحركة “طالبان” في أفغانستان.

وطن إف إم / اسطنبول 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق