أخبار سوريةدمشق

حريق برج دمشق.. فرق الإطفاء تؤجج النيران بدل إخمادها !

كشف موقع “صوت العاصمة” تفاصيل جديدة، عن الحريق الضخم، الذي اندلع في أحد الطوابق، من “برج دمشق”، وسط العاصمة أمس الأحد 14 تموز، وأدى إلى أضرار مادية كبيرة في المحال التجارية.

وبحسب الموقع، فإن الحريق شب في الطابق الثالث المخصص لبيع وصيانة الأجهزة الخليوية وبيع لوازمها، ولا تزال أسبابه مجهولة، ولم تُصرح عنها المصادر المعنية حتى الآن.

ونقل الموقع عن أحد التجّار في الطابق المنكوب، أن الحريق شبّ بسرعة كبيرة، لدرجة لم يستطع الكثير من الموجودين في الطابق النزول إلى الأسفل، وخرجوا إلى الطوابق العُليا هرباً من النار.

وحاصرت النيران، والدخان الكثيف مجموعة أشخاص في منطقة الحريق لأكثر من ساعة كاملة، وانقطع تواصلهم مع ذويهم، بعد تعرضهم للاختناق، ما دفع أحدهم إلى إلقاء نفسه من الطابق الثالث إلى الأرض، خشية من النار، وتعرّض على إثر ذلك لكسر في اليد وأضرار جسدية أخرى.

ووفقا لمصادر “صوت العاصمة” استمرت النيران لأكثر من ساعتين، جراء عدم استخدام فرق الإطفاء لمواد خاصة لإخماد النيران، والاكتفاء بالمياه، التي تساعد أحيانا على زيادة الاشتعال، فضلاً عن الرياح القوية التي تسببت بزيادة الحريق أيضاً.

 

 

وتسبب عدم قطع الكهرباء عن البرج بزيادة اشتعال النيران، نتيجة انفجار خطوط الكهرباء في المناطق التي تعرضت للاحتراق.

وانتهى الحريق دون وقوع أضرار بشرية بعد إخلاء المحاصرين من داخل البناء، وفقاً لمصادر لدى الدفاع المدني.

من جانبها أخلت مخابرات الأسد المنطقة المحيطة بالبرج بشكل كامل، وقطعت الطريق من وإلى جسر فكتوريا، مع قطع الطريق من أسفل جسر الثورة باتجاه منطقة البرج أيضاً، وإغلاق للشوارع المحيطة بالبرج. 

وقدّر أحد التجار في البرج الخسائر الأولية بملايين الليرات، مؤكداً وصول الحرائق للطابق الخامس.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق