أخبار سورية

بريطانيا: الضربات ضد الأسد لن توقف الحرب في سوريا

قال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، إن الضربات الجوية التي شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على نظام الأسد لن تغير مسار الحرب، ولكنها كانت طريقة لإظهار أن العالم نفذ صبره على الهجمات الكيماوية.

وأضاف جونسون في تصريحات صحفية عند وصوله لحضور اجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي، اليوم: “من المهم جدا التشديد على أنها ليست محاولة لتغيير دفة الحرب في سوريا أو لتغيير النظام”، بحسب ما نقلت وكالة رويترز.

وأضاف: “للأسف ستستمر الحرب السورية بشكلها المروع والبائس. لكن العالم كان يقول إنه نفد صبره على استخدام الأسلحة الكيماوية”.

واستهدفت الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا السبت الماضي، وبأكثر من 100 صاروخ عدة مواقع لقوات الأسد في العاصمة دمشق ومحيطها ووسط وجنوبي البلاد.

وتعرض مطار الضمير العسكري، مركز البحوث العلمية في برزة، مركز البحوث العلمية في جمرايا، مطار المزة واللواء 41 قوات خاصة، في دمشق للاستهداف.

فيما أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الصواريخ انطلقت من سفينتين أمريكيتين من البحر الأحمر وطائرات تكتيكية فوق البحر المتوسط وقاذفات “بي-1 بي” من منطقة التنف في البادية السورية.

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق