في العمق

حملة القلوب البيضاء لتحرير المعتقلين السوريين

خُصصت حلقة اليوم من برنامج “في العمق”، للحديث عن سلسلة النشاطات الحقوقية، التي ينظمها حقوقيون سوريون، هذه الأيام، بهدف تسليط الضوء على قضية المعتقلين في سورية، وضرورة فصل هذه القضية الإنسانية عن مسار المفاوضات السياسية.

وشهدت العاصمة الإسبانية، مدريد، السبت الماضي، مؤتمراً حقوقياً، شارك به حقوقيون سوريون، ونظمته مجموعات منظمات حقوقية، وفعاليات سورية، بعنوان “قافلة القلوب البيضاء لتحرير المعتقلين السوريين”.

ونُظمت هذه الحملة من قبل “اتحاد تنسيقيات السوريين حول العالم”، وبالتعاون مع منظمات حقوقية كـ”منبر مسار للديمقراطية والحداثة”، و”الشبكة الحقوقية الدولية لدعم العدالة في سورية”، و”المركز السوري للدراسات والأبحاث القانونية”، و”الهيئة السورية لفك الأسرى والمعتقلين”.

وتهدف هذه الفعاليات الحقوقية، بحسب ما ذكر “اتحاد تنسيقية السوريين حول العالم”، إلى “تسليط الضوء على هذا الملف الإنساني بالغ الخطورة، واستنهاض وحشد الرأي العام العالمي ضد الممارسات المستمرة للسلطة الفاشية القائمة في سوريا، وضد أنواع الظلم والتعذيب والأذى والتصفية التي يتعرض لها ما يزيد عن نصف مليون معتقل رأي ومواطنون أبرياء ومختفون قسريًا من رجال ونساء وأطفال، ولسنوات طويلة، من دون محاكمات أو معرفة مصير أو أدنى الحقوق والمعاملات الإنسانية”.

في نفس السياق، شهدت مدينة إسطنبول، ندوة حقوقية، بعنوان “حريتي قبل تفاوضكم”، بالوقت الذي شهدت بلداتٌ وقرى في شمال غرب سورية، تنظيم فعاليات مماثلة.

واستضافت حلقة اليوم، من برنامج “في العمق”، عضو مجلس الإدارة في تجمع المحامين السوريين الأحرار، الحقوقي حسام سرحان، وكذلك نائب رئيس اتحاد تنسيقيات السوريين حول العالم، ناصر الأعرج.

ويمكنكم الاستماع الى التسجيل الكامل للحلقة عبر زيارة الرابط التالي:

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق