صباحك وطن

خدني على بلادي – غياب الرقابة عن المجمعات الطبية في دير الزور

تعاني مدينة دير الزور من عدم توفير العناية الطبية اللازمة، بسبب قلة أعداد المراكز الطبية، والتي في حال توافرها تكون على شكل مجمعات طبية ذات كوادر قليلة جداً لا تغطي حاجة أهل المنطقة، عدا عن الاستغلال فيها.

مراسل إذاعة وطن في دير الزور “محمد ناصر” وضمن فقرة (خدني على بلادي) قال: “غياب المنظمات بعد تحرير المدينة من داعش دعا بعض الكوادر الطبية إلى افتتاح مجمعات طبية، وهي عبارة عن بناء يحوي طبيبين اثنين مع ممرضين، وتم تجهيزها بالمعدات الطبية، ويوجد في ريف الدير الشرقي وحده حوالي 10 مجمعات طبية”.

وأضاف أن “الاستغلال في الأسعار هو حالة عامة يتعرض لها المرضى في أغلب هذه المجمعات”.

الجدير بالذكر أن عدد الوفيات بلغ أثناء العمليات الجراحية أكثر من 14 حالة، لقلة الخبرة لدى المشرفين والممرضين.

المزيد من التفاصيل في المرفق الصوتي:

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق