إدلبميداني

المجلس المحلي في الهبيط بريف إدلب يعلن البلدة منكوبة

ألقى اليوم، الطيران المروحي أكثر من عشرين لغماً متفجراً على بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي، حسبما ذكر الدفاع المدني عبر صفحته في فيسبوك.

وأفاد الدفاع المدني باستشهاد طفلة وإصابة خمسة مدنيين إثر القصف الذي طال الهبيط، مشيراً إلى أن عناصره عملوا على انتشال الطفلة الشهيدة، وإسعاف المصابين.

وعلى خلفية القصف الجوي، أعلن المجلس المحلي في الهبيط في بيان له اليوم، البلدة منكوبة.

ووجه محلي الهبيط، نداءً إلى كافة المنظمات الإنسانية بتقديم الدعم اللازم لأهل البلدة، بسبب الأوضاع المأساوية.

ويوم أمس.. خرج مستشفى نبض الحياة الجراحي في بلدة حاس بريف إدلب، ومركز الدفاع المدني في خان شيخون عن الخدمة إثر قصف جوي نفذته الطائرات المروحية التابعة للأسد.

كما تعرضت مناطق عدة في ريف إدلب لقصف جوي بالغارات والبراميل المتفجرة، ما أسفر عن استشهاد أربعة مدنيين بينهم طفلة، في بلدة عابدين ومدني في قرية الهلُبة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق