ميداني

وصول الدفعة الأولى من مهجري القطاع الأوسط إلى حماة

وصلت الدفعة الأولى من مهجري القطاع الأوسط في الغوطة الشرقية والخاضع لسيطرة فيلق الرحمن إلى قلعة المضيق بريف حماة الغربي في وقت تتجهز فيه الدفعة الثانية للخروج.

وتضم الدفعة 17 حافلة تقل أكثر من 900 شخص، بينما أعلنت مديرية صحة إدلب انهاء استعداداتها لاستقبال مهجري الغوطة الشرقية وأضافت ” تم تجهيز عيادة الاستجابة الطبية الطارئة ليتم فحص المرضى وتقديم الأدوية الضرورية”.

من جانبه، أعلن فيلق الرحمن عدم ثقته في ضمانات روسيا بشأن أمن من يرغب في البقاء بالغوطة الشرقية بريف دمشق وذكر أن الأمم المتحدة لم تُقدم بدورها ضمانات في ذات الشأن.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم الفيلق وائل علوان في تصريح لقناة الجزيرة ” أول من سيخرج من مناطقنا في الغوطة هم الجرحى وآخر من سيخرج هم المقاتلون”.

وبدأت الحافلات مساء أمس السبت، بدخول مدينة عربين لإجلاء الدفعة الأولى من مناطق (عربين وزملكا وحزة وعين ترما وأجزاء من حي جوبر).

في سياق متصل، وصلت أمس الدفعة الثانية والأخيرة من مهجري مدينة حرستا في ريف دمشق إلى قلعة المضيق بريف حماة ضمن إتفاق أبرمته حركة احرار الشام ومدنيين من المدينة مع نظام الأسد بضمانة روسية.

 

وطن اف ام

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق