دولي

بريطانيا تصعد مع روسيا وتمهل دبلوماسييها أسبوعاً للمغادرة

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: إن بلادها أمهلت 23 دبلوماسيا روسيا أسبوعا لمغادرة البلاد عقب اتهام لندن لموسكو بتسميم الجاسوس الروسي، سيرغي سكريبل وابنته على الأراضي البريطانية.

وأضافت ماي في كلمة لها أمام البرلمان البريطاني اليوم: أن بلادها ستوقف كل الاتصالات الثنائية مع روسيا وستسحب دعوتها الموجهة لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لزيارة لندن.

وعبرت ماي عن أملها باتخاذ إجراءات دولية تجاه روسيا، معلنة نيتها للدعوة إلى عقد جلسة مجلس الأمن الدولي المقرر إجراؤها مساء اليوم الأربعاء.

من جانبه نفى السكرتير الصحفي للرئيس الروسي دميتري بيسكوف أن يكون لموسكو أي علاقة بتسميم الضابط السابق سيرغي سكريبال،وأعلن استعداد بلاده للتعاون في التحقيق بهذا الحادث.

وقال بيسكوف في تصريحات صحفية اليوم: إن موسكو لا تقبل ما وصفها بالادعاءات التي ليس لها أساس من الصحة ولا تقبل لغة الانذارات من أي نوع.

وفي وقت سابق استهدف مجهولون سيرغي سكريبال وابنته يوليا في سالزبري جنوب غرب بريطانية فيما قالت الشرطة البريطانية إن الهجوم على سيرغي جرى بمادة كيماوية طورها جيش الإتحاد السوفييتي خلال السبعينات والثمانينات.

وطن اف ام 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق